قصة عجلاتي وصاحب بازار وسائق حنطور مع 9 أيام إجازة: «المصريين مشكلتهم في الفصال»

بوابة الحدث


unnamed

«موسم رزق وبنعيش عليه طول السنة»، هكذا يكون حال الباعة بُسطاء الرزق، ضعفاء الدخل، وقليلى الحيلة بين سحابة الركود والغلاء التى تخيم عليهم طوال العام، فيظل كل منهم يناجى بضاعته الراكدة بجواره طوال العام ولم تجد من يشتريها، وإذا جاء زبون يحاول إرضاءه ويرضى بالقليل خوفاً من رحيله، حتى تشرق عليهم شمس يوم جديد محملة بالرزق والتعويض لما فاتهم من خسارة طول العام.

وسط شركات السياحة ومكاتب السفر والفنادق وما يجنونه من مكاسب فى ذلك الموسم، يوجد أيضاً بائع ملابس البحر، ومؤجر دراجات وبائع ترمس على الكورنيش وصاحب فلوكة وسائق حنطور، بائعون غلابة يكسبون «من عرق جبينهم»، ينتظرون ذلك الموسم ليكون فتحة خير عليهم، فمن الغردقة للقناطر وصولاً للأقصر رصد «المصرى لايت» حكايات بائعين وجدوا مُنقذهم فى موسم العيد والـ9 أيام إجازة.

unnamedب محمد أبوالحديد، مستأجر دراجات فى القناطر الخيرية، قال إن العمل فى الأعياد خاصة «الفطر» و«الأضحى» و«شم النسيم» له طابع خاص بالنسبة لمستأجرى الدراجات والموتوسيكلات، نظراً لإقبال زوار القناطر على تأجيرها للتنزه.

ويضيف: «إيجار العجلة فى العيد وصل إلى 20 جنيها فى الساعة وفى الأيام العادية كانت بتبقى بـ 5 جنيه، أما الموتوسيكل فوصل إيجاره لـ50 جنيها فى العيد فى الساعة وفى الأيام العادية كان يصل إلى 30 جنيها»، مشيراً إلى أن إقبال الزوار فى القناطر على ركوب الدراجات يكون أكثر من الموتوسيكلات، معلقاَ: «بنستنى موسم الإجازات دا من السنة للسنة».

«على أرضها اتمخطر يا أسطى دول مبسوطين آخر بسطة».. بهذه الكلمات غنى محمد العزبى للأقصر، وهو يتجول بالحنطور إحدى العلامات الرئيسيّة للجولات السياحية فى المدينة، وبالرغم من ضعف الإقبال طوال العام، ودرجة الحرارة العالية خلال هذه الفترة، إلا أن إجازة العيد الطويلة كانت سبباً فى تحسن طفيف فى هذا الموسم.

وقام عدد من أصحاب الحناطير بفك العربات وتأجير الأحصنة إلى الشباب والأطفال، خلال أيام العيد للحصول على مقابل مالى يساعد فى مواجهة المعيشة وارتفاع الأسعار، وقال حسين عبدالموجود، صاحب حنطور، إنهم لجأوا لذلك حتى يستطيعوا توفير احتياجاتهم اليومية، بتأجير الأحصنة بمقابل مالى ما بين 10 و20 جنيها فى اللفة الواحدة، مؤكداً أن أغلب العاملين بالقطاع السياحى تدهورت أحوالهم وأصبحت الأعياد والمناسبات هى «موسم الرزق» لعدد من أصحاب الحنطور.

unnamedم

وفى الغردقة، كانت إجازة عيد الفطر الطويلة سبباً فى تنشيط السياحة وارتفاع نسبة الحجوزات بالفنادق والقرى السياحية، فضلاً عن حالة الرواج التجارى فى مبيعات ملابس البحر بعد حالة الركود التى ضربت الآلاف من البازارات والمحال السياحية بسبب أزمة السياحة خلال الأشهر الماضية.

وتماشيا مع طبيعة السياحة الداخلية للمصريين، قام مستأجرو البازارات بتحويل نشاطهم من بيع الهدايا والتذكارات ومتعلقات خان الخليلى إلى بيع المايوهات الشرعية التى شهدت إقبالاً كبيراً، واستبدال لافتات العروض من الروسية والألمانية بلافتات باللغة العربية للإعلان عن وجود مختلف أنواع المايوه الشرعى ووضع مانيكان يرتدى المايوه الشرعى و«الإيشارب».

قناوى عطا قناوى، أحد العاملين فى بازار سياحى بشارع الشيراتون أكد أنه وعد من زملائه فى المهنة قرروا عرض متطلبات السياحة الداخلية مع تزايدها، وقال: «خلال الأيام الماضية الطلب زاد على المايوه الشرعى المكون من 2 إلى 4 قطع وأسعاره بدأت من 100 إلى 200 جنيه حسب الجودة، بالإضافة إلى زيادة الطلب على شراء الشباشب والتى شيرتات»، وبالرغم من حالة الرواج التجارى إلا أنه علق: «المصريين مشكلتهم فى الفصال».

«العيد فرحة» بكلمتين فقط عبر حمادة سكلانة، بائع الجيلاتى، عن سعادته برواج العمل أثناء إجازة العيد، فعلى رصيف الكورنيش يدفع «حمادة» عربة الجيلاتى كل صباح، مروراً بمنطقة محطة الرمل وحتى قلعة قايتباى، يبيع لزبائنه علب الجيلاتى والكاستا للتخفيف من حرارة الطقس.

ويقول: «ربنا رزقنا فى العيد، خاصة إن السنة دى الأمور كانت مش ولابد بسبب ارتفاع الأسعار اللى أثر على كل حاجة، حتى البسكويت والعلب والمعالق البلاستيك».

ويضيف: «الأمور كانت صعبة، خاصة مع موسم الامتحانات، لكن جه العيد حسينا إن إسكندرية رجعت زى زمان والمصطافين رجعوا تانى، وربنا رضانا من نعمه».

الأمر لم يختلف كثيراً مع أحمد، بائع غزل البنات، الذى علق: «الحال فى الإجازة عال العال، الزباين كانت كتير وبالذات الأطفال».

وأوضح أنه لم يكتف فى العيد بالعمل على طريق الكورنيش فقط، لكنه كان يدخل الشواطئ لبيع بضاعته للمصطافين.

unnamedي


[ad_2] هذا المحتوى من موقع المصري اليوم
بوابة الحدث الإخبارية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عاجل : إلقاء القبض على “ضابط ” مفصول شارك في عملية الواحات

أشارت بعض المصادر إلى أن الأجهزة الأمنية تمكنت من إلقاء القبض على “حنفي محمد جمال” أحد ...