◙|شاهد|هنا بريطانيا| كندية تدخل التاريخ بقيادة الحرس الملكي: كسرت قاعدة عمرها 300 عام

بوابة الحدث



يبلبيل



يبلبيل

دخلت فتاة كندية تبلغ من العمر 24 عامًا، التاريخ بعد أن أصبحت أول سيدة تقود قوات الحرس الملكي البريطاني، التي تتولى حراسة ملكة بريطانيا في قصر باكينجهام، حسب ما ذكر موقع «ديلي ميل» البريطاني.

وقد أصبحت ميجان كوتو، أول سيدة تقود قوات الحرس الملكي في بريطانيا، لأول مرة منذ أكثر من 300 عام، حيث تتولى قيادة 40 جنديًا كنديًا بعد تغيير الحرس الملكي البريطاني في قصر باكينجهام.

وكانت كوتو ووحدتها، الكتيبة الثانية الخاصة بأميرة كندا باتريشيا، تم دعوتهم للخدمة، بشكل مؤقت، كحرس لملكة بريطانيا، لإحياء الذكرى الـ150 على قيام دولة كندا، حسب ما ذكر الموقع.

وكان هناك حظر يمنع أداء المرأة لأدوار قتالية في القوات المسلحة البريطانية، ولكن تم رفعه في شهر يوليو من العام الماضي، وهذا يعني أنه لم يُسمح لأي سيدة بتولي قيادة الحرس الملكي في بريطانيا.

Honour: Canadian Captain Megan Couto, right, makes history by becoming the first female Captain of the Queen's Guard. The diminutive soldier looked calm and collected despite admitting she was feeling 'stressed' before the event 

ومع ذلك في كندا يُسمح للمرأة بأداء جميع الأدوار في القوات المسلحة الكندية منذ عام 1989.

 

وكانت كوتو تعمل مع القوات المسلحة الكندية، منذ أكثر من 7 سنوات، وهي من القلة القليلة كسيدة تعمل هناك، ورغم ذلك أصرت على استكمال دورها في القوات المسلحة.

Duty: Captain Couto, centre, leads out troops of the Second Battalion, Princess Patricia's Canadian Light Infantry from Wellington Barracks heading for the Changing of the Guard ceremony at Buckingham Palace this morning

وقالت في حوارها مع صحيفة «ديلي تليجراف»: «أنا أُعامل كأي جندي، إذا أديت وظيفتي بشكل جيد، أُكافأ، وإذا أخطأت يتم تصحيح الأمر لي، لقد كان الأمر طبيعيًا لحد جيد».

وسارت فرقة القوات الملكية الكندية في الطريق، بينما كان الجماهير يتجمعون على الجانبين، لمشاهدة الأحداث التاريخية.

وقالت «كوتو»، إنها كانت تبذل قصارى جهدها لتأدية دورها بأفضل شكل.

Humble: Ahead of the historic occasion, Captain Couto, centre, said she was focusing on 'doing her job as best as she can'

Duty: Captain Couto, centre, leads out troops of the Second Battalion, Princess Patricia's Canadian Light Infantry from Wellington Barracks heading for the Changing of the Guard ceremony at Buckingham Palace this morning

Final preparations: Captain Couto, right, with her troops before leading them out of Wellington Barracks this morning

<iframe allowfullscreen frameborder=”0″ width=”698″ height=”573″ scrolling=”no” id=”molvideoplayer” title=”MailOnline Embed Player” src=”http://www.dailymail.co.uk/embed/video/1490695.html”></iframe>

 




[ad_2] هذا المحتوى من موقع المصري اليوم
بوابة الحدث الإخبارية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف يعود الإسماعيلي لمنصات التتويج؟؟

بقلم: د.طارق الأدور وصلتني ردود فعل كثيرة علي المقال المنشور في هذا المكان تحت عنوان ...