كيف أهدت «كوارث» نيبوشا فوزًا تاريخيًا لسموحة على الزمالك؟ (تحليل)

بوابة الحدث : رياضة

حقق سموحة فوزًا كبيرًا على الزمالك بنتيجة «3-0»، مساء أمس الجمعة، ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري الممتاز.

وفقد الزمالك، بالخسارة أمام سموحة، نقطته التاسعة هذا الموسم، ليفشل في تحقيق الفوز في أخر 3 مباريات بالدوري، حيث تعادل في الجولتين الماضيتين مع فريقي إنبي وطنطا.

ويقدم «المصري اليوم»، تاليًا، تحليلًا وافيًا عن أسباب خسارة الزمالك بهذه النتيجة الكبيرة أمام سموحة:

بدأ المونتنيجري نيبوشا، المدير الفني للزمالك، اللقاء بالرسم التكتيكي «4-2-3-1»، بتواجد أحمد الشناوي في حراسة المرمي، وحازم إمام كظهير أيمن و«العجان» كظهير أيسر، فيما تواجد على جبر ومحمود علاء كقلبي دفاع، أمامهم الثنائي طارق حامد و«روقة»، ثم الثلاثي «كاسونجو» كجناح أيسر وعبدالله جمعة كجناح أيمن و«عاشور» في الوسط، وفي الهجوم باسم مرسي.

بينما بدأ التشيكي فرانز شتراكا، المدير الفني لسموحة، المباراة بالرسم التكتيكي «4-4-2»، بتواجد «أبوجبل» في حراسة المرمي، ورجب بكار كظهير أيمن وطارق طه كظهير أيسر، والسيد فريد وياسر إبراهيم كقلبي دفاع، وفي الوسط تواجد الرباعي محمود عبدالعزيز وناصر ماهر وأحمد حمص وأوميد أوكري، فيما تواجد في الهجوم الثنائي محمد حمدي زكي وبانو ديوارا.

قدم «نيبوشا» أسوأ مبارياته هذا الموسم، وسط تواجد العديد من الأخطاء التي ظهرت بوضوح في أداء الزمالك، واستغلها «شتراكا» بشكل جيد لتحقيق الفوز، وهي كالتالي:

– اندفاع الظهيرين:

كما وضح من الرسم السابق لتشكيل الزمالك، تمركز ظهيري الدفاع في وسط ملعب سموحة، مما شكل خطورة كبيرة على الزمالك، خاصة في الهجمات المرتدة لسموحة، التي بدأت منذ بداية المباراة، بالإضافة إلى التمركز الخاطئ لطارق حامد و«روقة».

– عدم الانسجام الهجومي:

الزمالك وصل إلى المرمي 15 مرة، وعلى الرغم من ذلك ظهر بوضوح عدم الانسجام الهجومي، خاصة بين الثلاثي «باسم» و«كاسونجو» و«عاشور»، حيث لم يمرر أو يستقبل الثلاثي على مدار المباراة بالكامل أكثر من 5 تمريرات فقط، وكان التركيز دائمًا على ناحية عبدالله جمعة في الناحية اليمني، الذي لم يمرر أيضًا أكثر من 5 تمريرات لأي من لاعبي الهجوم، ومرر 7 تمريرات لـ«روقة»، ولم يحاول على المرمي في أي مناسبة خلال 90 دقيقة، وهي نقطة ضعف واضحة لـ«جمعة» منذ انضمامه للزمالك.

– طوفان عرضيات:

شهدت المباراة 44 كرة عرضية للزمالك، ما جعله أكثر فريق لعبًا للكرات العرضية في مباراة واحدة هذا الموسم، ولكن ماهي الحصيلة النهائية لهذه العرضيات؟

الزمالك اعتمد على الكرات العرضية بناء على تعليمات نيبوشا، ولكن على ما يبدو كانت العرضيات تتم دون تفكير، فعلى سبيل المثال لعب الزمالك 13 كرة عرضية من على خط الملعب النهائي الأيسر، منها كرة واحدة فقط صحيحة!

– التمركز الدفاعي الخاطئ:

عاني الزمالك طوال المباراة من التمركز الخاطئ لقلبي الدفاع، بالإضافة إلى انعدام التغطية العكسية وانعدام مساندة لاعبي الوسط في الحالة الدفاعية.

– تغييرات نيبوشا وأخطاء التشكيل:

التغيير الأول لنيبوشا كان بخروج حازم إمام ونزول «الونش»، حيث تحولت خطة الزمالك إلى «3-4-3»، بتواجد «جبر» و«علاء» و«الونش» كثلاثي دفاعي، و«باسم» و«كاسونجو» و«جمعة» كثلاثي هجومي.

اللعب بـ«كاسونجو» في الهجوم كان اختيارًا جيدًا، خاصة مع وجوده كجناح منذ بداية المباراة، ما جعله لم يفعل شئ سوى إفساد هجمات الزمالك، وهو ما يوضحه تمريرات اللاعب الصحيحة خلال 90 دقيقة، وهي 7 تمريرات فقط.

نزول «الونش» أعاق الزمالك هجوميًا، مع وجود ثلاثي في الخلف، وعدم قدرته على بناء الهجمات بشكل جيد.

أما التغيير الثاني فكان بنزول أيمن حفني بدلًا من «عاشور»، وهو تغيير جيد، ولكن «حفني» عائد مؤخرًا من إصابة، بالإضافة إلى عدم تعود اللاعبين على وجوده في الملعب، وبالتالي يؤدي الدور المطلوب منه بالشكل الكافي.

التغيير الثالث كان بنزول «سيسيه» بدلًا من «العجان»، الذي كان يشكل جبهة قوية للزمالك هجوميًا على الأقل، وهو تغيير خاطئ، فـ«سيسيه» في 20 دقيقة مرر 4 تمريرات صحيحة فقط، ولم يشكل أي إضافة للزمالك.

مجملًا، يعاني الزمالك بشكل واضح، خاصة في الربط بين وسط الملعب وبين خط الهجوم، ويعاني دفاعيًا على الأطراف، خاصة خلف «العجان»، بالإضافة إلى التمركز الخاطئ لـ«جبر» و«علاء».

وأخطأ نيبوشا في الاندفاع في مباراة سموحة، وفي التشكيل وفي التغييرات، وهو يتحمل مسئولية هزيمة الفريق بثلاثية، بالإضافة إلى رعونة اللاعبين في إنهاء الهجمات، خاصة «كاسونجو» و«مرسي».

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

[ad_2] هذا المحتوى من موقع المصري اليوم
بوابة الحدث الإخبارية

شاهد أيضاً

محمود الخطيب يدخل مقر النادى وسط ترحيب شديد من أنصاره

وصل منذ قليل محمود الخطيب، الذى اقترب من حسم مقعد راسسة النادى الأهلى لصالح، إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *