«وول ستريت جورنال» تكشف أحدث حيلة قطرية لإنقاذ اقتصادها من الخسائر

بوابة الحدث : أخبار عربية ودولية

اضطرت الحكومة القطرية إلى بيع المزيد من السندات لتعزيز احتياطاتها بسبب الخسائر الاقتصادية التي تعانيها بعد مقاطعة مصر والسعودية والإمارات والبحرين لها منذ 5 أشهر، حسب تقرير نشرته صحيفة «وول ستريت جورنال» الأمريكية.

وقالت الصحيفة إن وزير المالية القطري اجتمع مع مديري صناديق السندات في لندن لمناقشة سبل تعزيز الشؤون المالية لقطر، وتحويل مليارات الدولارات إلى البنوك المحلية. وأشارت الصحيفة إلى أن قطر قررت تغيير سياستها المالية بشكل مفاجئ عبر مضاعفة أصول النقد الأجنبي خلال الشهر الحالي، وهو ما يُثير ترقب المستثمرين مع استعداد الدوحة لبيع سندات دولية جديدة.

ونقلت الصحيفة عن أشخاص مطلعين على المسألة، إن البنك المركزي القطري اتخذ هذا التحول على أساس توجيه فني لعام 2016 من صندوق النقد الدولي. وقد فوجئ مسؤولون كبار في صندوق النقد الدولي عندما نفذت قطر بعد عام تقريبا دون سابق إنذار.

وفي حين أن التغيير يتفق مع بروتوكولات صندوق النقد الدولي، فإن البنك المركزي القطري لم يذكر أي تغيير وشيك عندما اجتمع مع مسؤولي الصندوق في أغسطس الماضي، ولم يراجع صندوق النقد الدولي الحسابات قبل الإعلان عنها.

وقال خبير اقتصادي بشكرة اليزبرنشتاين القابضة ومقرها لندن، ماركوس شنايدر، «إن تلك فرصة لإنقاذ اقتصاد قطر» وإن السندات القطرية الجديدة من المرجح أن تساعد البلاد على تخفيف أي مخاوف بشأن احتياطها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

[ad_2] هذا المحتوى من موقع المصري اليوم
بوابة الحدث الإخبارية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ننفرد بنشر تفاصيل طريق شرم الشيخ الجديد “يربط أنفاق مدن القناة بجنوب سيناء”

قال محافظ جنوب سيناء، أن هناك مشروعًا لازدواج الطريق عبر طريق دولى سريع تنفذه 3 ...