فرنسا وألمانيا وإيطاليا يتفقان على إنتاج مقاتلة جديدة لتحل محل تايفون ورافال

قال رئيس أركان القوات الجوية الإيطالية إنزو فيتشاريلي اليوم (السبت) أنه يتوقع أن يشمل البرنامج الفرنسي- الألماني الرامي إلى تطوير طائرة حربية جديدة دولاً أوروبية أخرى في نهاية المطاف وكانت فرنسا وألمانيا قد أعلنتا في يوليو الماضي أنهما ستشاركان معاً في تصنيع مقاتلة أوروبية جديدة.

حيث ستحل المقاتلة الجديدة محل طائرة «يوروفايتر» الأوروبية و «داسو رافال» الفرنسية ولم يوضح الإعلان المشترك الدور الذي يمكن أن تقوم به الدول الأوروبية الأخرى إن كان لها أن تلعب أي دور. وتعد إيطاليا شريكاً في مشروع «يوروفايتر»، إلى جانب ألمانيا وإسبانيا وبريطانيا.

وقال رئيس أركان القوات الجوية الإيطالية إنزو فيتشاريلي في مؤتمر عسكري في دبي إنه «لا يعتقد بأن تطوير مثل هذا النظام المعقد يمكن أن يحدث من دون مشاركة أوسع لصناعة الطيران الأوروبي». وأضاف «علينا أن نبحث عن كل الدول للانضمام إلى مشروع جديد نحو طائرة الجيل الخامس».

وتعد الطائرة «إف- 35» التي أنتجتها شركة «لوكهيد مارتن» في الولايات المتحدة هي المقاتلة الغربية الوحيدة التي تنتمي إلى الجيل الخامس، القابلة للتصدير وفقاً لما تقوله الشركة المصنعة.

ويتفاوت تعريف الجيل الخامس بين الشركات المصنعة، لكنه يشمل في شكل موسع القدرات المتقدمة لنظام الشبحية، وأنظمة كمبيوتر متكاملة للغاية قادرة على التواصل بين المقاتلات.

وتهدف فرنسا وألمانيا إلى طرح خارطة طريق بحلول منتصف 2018، لتطوير مشترك للطائرة الجديدة، لتحل محل أسطولهما الحالي من الطائرات الحربية المنافسة.

 فرنسا وألمانيا وإيطاليا يتفقان على إنتاج مقاتلة جديدة لتحل محل تايفون ورافال

المصدر صفحة القدرات العسكرية المصرية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هذه الدولة لا تملك إلا 4 طائرات حربية فقط في سلاحها الجوي !

تعتمد أقوى جيوش العالم على امتلاك قدرات تسليح متنوعة تضم دبابات وسفن تمكنها من خوض ...