هزم اليهود وقتله الإرهاب “عايد غنمى ابوجرير” من شهداء مسجد الروضة 

نقلا عن الصحفي : عبدالقادر مبارك

تعتبر منظمة سيناء العربية – التى تم انشائها عقب الاحتلال الصهيونى لسيناء فى عام 1967م – من ابرز حركات المقاومة ضد الاحتلال الصهيونى لسيناء وكان لها الدور الابرز فى حرب الاستنزاف وحرب اكتوبر المجيدة حتى تم تحرير سيناء من دنس الاحتلال

احد اعضائها التقيت به بمعتقلات الصهاينة وانا صبيا ازور والدى حيث كان معتقلا برفقة والدى .. كان رجلا قصير القامة إلا انه يحمل من الوطنية والثبات ما تعجز عن وصفة الكلمات كان مناضلا من طراز فريد … لم يحمل الوطنية شعار نظريا .. قاوم الاحتلال الصهيونى ايمانا بحب الدين والوطن … كان دائما جاهزا لاى تكليف من قادة منظمة سيناء العربية .. لا انسى عندما كان يحضر لى الحلوى وانا صبى صغير من السجن ويقدمها لى من بين الاسلاك اثناء تصادفه فى الزيارة مع والدى .. بابتسامته الرقيقة وروحه المرحه .

ولانه يحمل من اسرار المقاومة الكثير إلا انه تحمل ابشع انواع التعذيب على يد العدو الصهيونى مقابل ألا يعترف على المقاومة والمقاومين فعذبوه امام اسرتة الصغيرة ليرق قلبة امام اسرته ليعترف لهم على المقاومة … إلا انه باع كل شىء من اجل دينة ووطنه .. فتحمل ما لا تتحملة الجبال … فتم الحكم عليه بالسجن ليتم الافراج عنه عقب استلام سيناء محرره فى تبادل للاسرى ليعود الى قرية الروضة ليروى ويحكى لاولاده واحفاده عن الوطنية كما يراها ويزرع فى قلوبهم كراهية العدو الصهيونى
ومع اكتمال عامه الثمانين يرتقى شهيدا على يد انجس الخلائق واسيادهم الصهاينة بمسجد الروضة فى 14/11/2017م ليتم زفافة شهيد مع ابناء عمومتة واحبابة … 

انه المقاوم المناضل المجاهد الشهيد عايد غنمى ابوجرير من شهداء مسجد الروضة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مصر.. آمال الانتعاش الاقتصادي في 2018

فيما شهد العام 2017 الذي انتهى قبل ساعات العديد من الأزمات الاقتصادية التي واجهت المصريين، ...